آخـــر المواضيــع

Image
سمو الأمير عزى رئيس تونس بضحايا تفجيري العاصمة: نرفض الإرهاب بكل أشكاله وصوره

بعث صاحب السمو أمير البلاد، الشيخ صباح الأحمد الصباح ببرقية تعزية إلى رئيس الجمهورية التونسية الشقيقة الباجي قايد السبسي، عبر فيها سموه عن خالص تعازيه وصادق مواساته بضحايا التفجيرين الإرهابيين وسط العاصمة تونس، حيث أسفرا عن مقتل وسقوط عدد من الضحايا والمصابين، معرباً سموه عن استنكار الكويت وإدانتها الشديدة لهذا العمل الإرهابي الشنيع الذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين وزعزعة الأمن والاستقرار في البلد الشقيق وتأييدها لكل ما يتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنه واستقراره، مؤكداً سموه، موقف الكويت الرافض للإرهاب بكل أشكاله وصوره، سائلاً سموه، المولى تعالى أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ومغفرته ويلهم ذويهم جميل الصبر وحسن العزاء وأن يمن على المصابين بسرعة الشفاء.


إقرأ المزيد...
Image
سمو الأمير يختتم زيارة رسمية إلى بغداد

< المباحثات بين البلدين تناولت تطوير العلاقات وآخر مستجدات المنطقة < صالح: نرغب في علاقات متطورة مع الكويت ودول الجوار < تحقيق توافق إقليمي شامل على قادة الحور والجيرة الحسنة الخالد: القضايا المشتركة بين الجانبين على المسار الصحيح اختتم سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح، زيارة رسمية إلى العراق استمرت يوماً واحداً ووصفت بأنها تاريخية، وجاءت في وقت تشهد فيه منطقة الخليج توترات متصاعدة بين إيران والولايات المتحدة.


إقرأ المزيد...
Image
د. مجدي سبع رئيس جامعة طنطا: أصدرنا كتاباً يوثق 11 ألف مشروع بـ2 تريليون جنيه

< تم إنشاء أول معمل محاكي للمفاعل النووي بالجامعة بالتعاون مع روسيا قريباً و1.3 مليار لمستشفيات جديدة وأبنية ومدرجات < 5 أبراج جديدة بالمدن الجامعية بتكلفة 100 مليون جنيه وافتتاحها 2020 < برامج أكاديمية جديدة للطلاب لتأهيلهم لسوق العمل < التشخيص عن بُعد ثورة علاجية بالمستشفيات الجامعية < أكاديمية دولية جديدة للتقنية.. ومركز متخصص لعلاج الإدمان < تم توقيع بروتوكول تعاون مع جامعة الأورال الروسية لإنشاء برنامج جديد للطاقة النووية يتضمن إنشاء أول نموذج محاكاة لمعمل للطاقة النووية لتدريب طلاب كليتي الهندسة والعلوم لتدريبهم على تكنولوجيا المفاعلات النووية في الأغراض السلمية


إقرأ المزيد...
Image
السعودية تحول وديعة بـ250 مليون دولار لحساب البنك المركزي السوداني.... والإمارات تطالب المجتمع الدولي بتأمين الملاحة ووصول الطاقة

برعاية وحضور سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، احتفلت أكاديمية سعدالعبدالله للعلوم الامنية بتخريج كوكبة من الطلبة الضباط من الدفعة 45 البالغ عددهم 402 ضابط. وشهد حفل التخرج، سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، ورئيس المجلس الأعلى للقضاء ورئيس محكمة التمييز ورئيس المحكمة الدستورية المستشار يوسف المطاوعة، وكبار المسؤولين بالدولة، وجمع غفير من أهالي الطلبة الخريجين والمواطنين.


إقرأ المزيد...
Image
< هدفنا توضيح صورة الإسلام وليس الدعوة بالمعنى التقليدي < بحكم عملي أستاذاً للغة الإيطالية هذا يسر لي العمل في الدعوة وخدمة الإسلام في إيطاليا

< إجادة اللغة وتوافر خلفية ثقافية عن طبيعة الناس الموجهة إليهم هذه الرسالة يوفر الكثير في التواصل معهم، فالهدف الأسمى من خطاب الغرب هو توضيح صورة الإسلام الصحيحة وليس الدعوة بالمعنى التقليدي < افتتح المسجد الكبير والمركز الإسلامي في روما عام1995، وشارك في بنائه جميع الدول العربية، ولكن الحصة الأكبر كانت للسعودية، على أن تكون الإمامة للأزهر < المسجد الكبير يعد قوة ناعمة كبيرة لمصر وللمسلمين في أوروبا، ويقدم العديد من الخدمات الثقافية والاجتماعية


إقرأ المزيد...
Image
يا رسولَ اللّهِ أدركنا فحالُنا بئيسٌ وَواقعُنا تعيسٌ

< ليس مثلك يا رسول اللّه أحدٌ من الخلق، فأنت سيد الأولين والآخرين، وخاتم الأنبياء والمرسلين، والمبعوث رحمةً للعالمين، والشاهد على العباد يوم الدين، سادن البيت الحرام، وآمر الحوض الأكبر، وصاحب الكوثر، أول من ينشق عليه قبره، ويبعث من موته < انت يا رسول اللّه، الرسول الأكرم والنبي الأشرف، صليت بالأنبياء والمرسلين في الأقصى إماماً، وتجاوزت الأمين جبريل إلى سدرة المنتهى قدراً ومقاماً، وتشرفت برب العزة إذ خاطبك، فكنت صاحب الحظوة والمكانة والدرجة العالية الرفيعة، التي لا يحلم بمثلها ملكٌ مقربٌ ولا نبيٌ مرسل < بأبي أنت وأمي يا رسول اللّه وحبيبه، وصفيه من خلقه وخليله، ما أحوجنا إليك، وما أشد حاجتنا إلى سنتك، وما أعظم حنيننا إلى نهجك، وما أسمى أمانينا معك، وما أجمل أيامنا وأفضل زماننا بصحبتك، وما أسوأ حالنا بدونك، وما أشقانا من غيرك


إقرأ المزيد...
Image
بحضور ولي العهد والغانم والمبارك وكبار الشيوخ والمسؤولين وقيادات وزارة الصحة صاحب السمو أمير البلاد افتتح مستشفى جابر الأحمد.. صرح عالمي بحجمه واختصاصاته

< تبلغ المساحة الإجمالية للبناء 725 ألف متر وتبلغ السعة السريرية له 1168 سريراً، ويحتوي على 36 غرفة عمليات ومركز للإسعاف ومهابط لطائرات الهيليكوبتر تحت رعاية وحضور صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، أقيم حفل افتتاح مستشفى جابر الأحمد. وشهد الحفل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك وكبار المسؤولين بالدولة. وبدأ الحفل بالنشيد الوطني ثم تلاوة آيات من الذكر الحكيم بعدها تفضل صاحب السمو بتدشين افتتاح المستشفى. وألقى وزير الصحة الشيخ د. باسل الصباح كلمة أمام صاحب السمو والحضور، قال فيها:


إقرأ المزيد...

د. مجدي سبع رئيس جامعة طنطا: أصدرنا كتاباً يوثق 11 ألف مشروع بـ2 تريليون جنيه

Image

< تم إنشاء أول معمل محاكي للمفاعل النووي بالجامعة بالتعاون مع روسيا قريباً و1.3 مليار لمستشفيات جديدة وأبنية ومدرجات

< 5 أبراج جديدة بالمدن الجامعية بتكلفة 100 مليون جنيه وافتتاحها 2020

< برامج أكاديمية جديدة للطلاب لتأهيلهم لسوق العمل

< التشخيص عن بُعد ثورة علاجية بالمستشفيات الجامعية

< أكاديمية دولية جديدة للتقنية.. ومركز متخصص لعلاج الإدمان

< تم توقيع بروتوكول تعاون مع جامعة الأورال الروسية لإنشاء برنامج جديد للطاقة النووية يتضمن إنشاء أول نموذج محاكاة لمعمل للطاقة النووية لتدريب طلاب كليتي الهندسة والعلوم لتدريبهم على تكنولوجيا المفاعلات النووية في الأغراض السلمية

< جاءت جامعة طنطا ضمن أفضل 300 جامعة في العالم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وفقاً لتصنيف التايمز الجديد لجامعات العالم

< الطلاب هم حجر الزاوية في العملية التعليمية، ووفقاً لاستراتيجية الجامعة فإننا نسعى إلى تخفيف العبء عن كاهل أولياء الأمور وإتاحة الفرصة للطلاب غير القادرين لإكمال مسيرتهم التعليمية، لذلك تم دعمهم بمبلغ 10 ملايين جنيه خلال العام الحالي

< بادرت مستشفيات الجامعة باستخدام تكنولوجيا التشخيص عن بُعد الذي يتيح للمريض الكشف والتشخيص والعلاج وتقييم العمليات والتدخل فيها بدقة وحرفية كبيرة

 

نجح الدكتور مجدي سبع رئيس جامعة طنطا خلال عام واحد فقط من رئاسته للجامعة أن يقفز بترتيبها لتدخل في قائمة أفضل 300 جامعة عالمياً وفقا لتصنيف التايمز البريطاني، حيث نظم 5 مؤتمرات دولية بالجامعة لخدمة قضايا القارة السمراء شارك فيها وفود 30 دولة أفريقية بالتزامن مع رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي 2019، وانطلق لعقد بروتوكولات التعاون مع كبرى الجامعات الأجنبية وإنشاء أول معمل محاكي للمفاعل النووي، وإيفاد الباحثين إلى روسيا للتدريب على التكنولوجيا النووية السلمية.

وكشف «سبع» في حوار، عن إنشاء 3 مستشفيات جامعية جديدة، وأبنية ومدرجات بتكلفة 1٫3 مليار جنيه، وافتتاح 5 أبراج جديدة بالمدن الجامعية في 2020 تستوعب 2000 طالب وطالب بتكلفة 100 مليون جنيه.

وأكد رئيس جامعة طنطا، أن كتاب «إنجازات ومستقبل واعد لمصر»، الذي أصدرته الجامعة حديثاً وثق تنفيذ 11 ألف مشروع في «أم الدنيا» بتكلفة 2 تريليون جنيه، لذلك تسعى الجامعة لدعم تلك المشروعات بأحدث الأبحاث العلمية وتأهيل الكوادر العلمية للعمل بها، كما كشف رئيس الجامعة عن تطوير المستشفيات الجامعية التي تشهد ثورة علاجية جديدة باستخدام تكنولوجيا التشخيص عن بعد، مشيراً إلى اهتمامه بملف التعليم والطلاب وتطوير البنية التحتية الإلكترونية ورقمنة الجامعة وتعميم التصحيح الإلكتروني، واستحداث جهاز رقابة جودة التعليم بالجامعة، مؤكداً، أن الجامعة نموذج للالتزام بالمشروع القومي للرئيس السيسي.

 

> في الآونة الأخيرة عقدت الجامعة العديد من المؤتمرات العلمية.. ما الهدف منها وما أبرز نتائجها؟

< البحث العلمي هو قاطرة التنمية، لذلك اهتم بتشجيع البحث العلمي في الجامعة من خلال عقد المؤتمرات الأكاديمية الدولية، فخلال عام واحد نظمت الجامعة 5 مؤتمرات شارك فيها أكبر الخبراء الدوليين والعلماء حول العالم، لتعظيم الاستفادة من مخرجات هذه البحوث في دعم المشروعات القومية الكبرى التي تشهدها مصر، على سبيل المثال مؤتمر الطاقة المتجددة واستدامة المياه الذي عقد مؤخراً في شرم الشيخ ناقش 200 بحث علمي انطوت على العديد من القضايا أهمها تحلية المياه، والجديد في استخدام الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، في حين تصدى مؤتمر الصحة الإفريقية الذي عقد في يناير الماضي تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي وبمشاركة وفود من 30 دولة إِفريقية لمواجهة الأمراض المستوطنة التي تعاني منها القارة السمراء، وتعزيز التعاون مع تلك الدول في القطاع الصحي، كما نظمت الجامعة مؤتمراً للهندسة الإنشائية في إفريقيا بعنوان «تنمية مستقبل إفريقيا.. معاً نحو مستقبل واعد» والذي عقد بمدينة الغردقة في مارس 2019 وناقش أحدث الأبحاث في حل مشاكل التربة والوسائل الحديثة في ترميم الآثار المصرية وإنشاء المتاحف.

> جامعة طنطا كان لها السبق في تأهيل كوادر متخصصة في تكنولوجيا المفاعلات النووية.. ماذا تم في هذا الملف؟

< بالفعل تم توقيع بروتوكول تعاون مع جامعة الأورال الروسية لإنشاء برنامج جديد للطاقة النووية يتضمن إنشاء أول نموذج محاكاة لمعمل للطاقة النووية لتدريب طلاب كليتي الهندسة والعلوم بهدف تدريبهم على تكنولوجيا المفاعلات النووية في الأغراض السلمية، كما تم الاتفاق على 20 منحة لطلاب طنطا لدراسة الماجستير في تكنولوجيا الطاقة النووية في روسيا و20 منحة أخرى للدكتوراه على أن يتحمل الجانب الروسي 75% من تكلفة هذه المنح وتتحمل جامعة طنطا الـ25% الباقية، وذلك بهدف تأهيل العلماء والخبراء المصريين القادرين على العمل في مجالات التكنولوجيا النووية المتطورة خصوصاً تكنولوجيا إدارة وتشغيل وصيانة المفاعلات النووية وذلك في إطار المشروع القومي العملاق الذي أطلقه الرئيس عبدالفتاح السيسي لإقامة المحطة النووية في الضبعة.

> ماذا عن ترتيب جامعة طنطا في التصنيفات الدولية؟

< جاءت الجامعة ضمن أفضل 300 جامعة في العالم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وفقاً لتصنيف التايمز الجديد لجامعات العالم «THE»، والذي تم إطلاقه لأول مرة هذا العام، كما حققت الجامعة مراكز متقدمة في عدد من المعايير الخاصة بالتصنيف، حيث حصلت على المركز 84 عالمياً في معيار «السلام والعدل والمؤسسات القوية»، كما تم إدراج الجامعة ضمن أفضل 101-200 جامعة على مستوى العالم في تحقيق أهداف الأمم المتحدة في مجالات الصحة الجيدة والمدن والمجتمعات المستدامة والصناعة والابتكار، وكذلك التغير المناخي وتحقيق سياسات الحد من أوجه عدم المساواة ومسؤولية الاستهلاك والإنتاج.

يأتي ذلك حصاد تطوير الموقع الإلكتروني للجامعة بعديد من اللغات بما يحقق التواصل الفعّال بين الجامعة ونظرائها من الجامعات على المستويين المحلي والدولي، وزيادة عدد البحوث المنشورة دولياً.

> ملف المدن الجامعية كان التحدي الأول الذي واجهكم بعد توليكم رئاسة الجامعة.. كيف تعاملتم معه؟

< لم أتردد عقب أول زيارة لي للمدن الجامعية في العام الماضي في اتخاذ قرار بإخلاء 1700 طالب وطالبة من المدن الجامعية بعد أن لاحظت الحالة المتهالكة لبعض الأبنية وذلك حرصاً على سلامة أبنائي الطلاب، وكان التحدي الحقيقي الذي واجهني حينذاك هو تدبير أماكن بديلة، وتمكنا من تسكينهم في غضون أسبوع، وانطلقت بعدها في سباق مع الزمن لإنشاء 5 أبراج للمدن الجامعية بتكلفة 100 مليون جنيه تستوعب 2000 طالب وطالبة وسيتم افتتاحها في 2020، فضلا عن دخول 3 أبنية جديدة للخدمة بالمدن الجامعية بمنطقة الاستاد والمتحف بعد تحديثها وتجهيزها على أعلى مستوى.

كما تم تخصيص مدينة جامعية للطلاب الوافدين استقبلت هذا العام 400 وافد، وجاري تخصيص مبنى آخر جديد لهم، ونجحنا هذا العام في استيعاب جميع المتقدمين للمدن الجامعية، وبمناسبة شهر رمضان الكريم تم إعفاء طلاب المدن من مصروفات هذا الشهر.

> ماذا عن البرامج الجديدة بالجامعة التي تدعم استراتيجية مصر 2030؟

< وثق كتاب «مستقبل واعد لمصر»، الذي أصدرته الجامعة حديثاً تنفيذ 11 ألف مشروع بتكلفة 2 تريليون جنيه في مصر، لذلك نسعى أن تكون الجامعة نموذجاً للالتزام بالمشروع القومي للرئيس السيسي وتطوير المنظومة التعليمية بما يدعم رؤية مصر 2030، ونتطلع أن يكون التعليم بجودة عالمية، وإعداد خريجين على مستوى عالٍ من الكفاءة ومؤهلين للمنافسة في سوق العمل، ولذلك تم إطلاق 3 برامج أكاديمية جديدة اثنان منها بكلية الآداب وهما برنامج علم النفس الإكلينيكي وبرنامج تقنية المعلومات والمكتبات بنظام الساعات المعتمدة، وتبدأ الدراسة بهما في العام الجامعي القادم ومدتهما 4 سنوات للحاصلين على الثانوية العامة بشعبيتها.

كما تقدم كلية التجارة برنامجاً جديداً وهو «المحاسبة والتمويل» ومدته 4 سنوات للحاصلين على الثانوية العامة، وجاري اتخاذ إجراءات لبدء القبول والدراسة به في العام الجامعي القادم أيضاً، كما تم إنشاء أول جهاز أكاديمي لقياس جودة التعليم في كليات الجامعة المختلفة.

وبادرت الجامعة بزيادة وتنوع المنح والبرامج للطلاب الوافدين من الدول العربية الشقيقة، بما يحقق الاندماج المجتمعي والتبادل المعرفي والثقافي لانصهار الطلاب مع بعضهم البعض.

> ما حصاد مشاركة المستشفيات الجامعية في مبادرتي «قوائم الانتظار» و«100مليون صحة»؟

< تمكنا في وقت قياسي من إجراء كافة العمليات الجراحية منذ انطلاق المبادرة شملت عمليات القلب المفتوح للكبار والأطفال، وقسطرة القلب، وزراعة الكلى والكبد، وتغيير المفاصل، وزراعة ‏القوقعة، وجراحات المخ والأعصاب، وجراحات ترقيع القرنية والشبكية والمياه البيضاء، وبالفعل تم الانتهاء من 2566 حالة من قوائم انتظار العمليات الجراحية بالمستشفيات المختلفة خلال المرحلة الأولى، و1087 حالة خلال المرحلة الثانية، ومن المقرر الانتهاء من الحالات المتبقية وعددها 328 حالة في نهاية الشهر الجاري، كما نجحنا في تحقيق أكثر من النسبة المستهدفة لمبادرة «100 مليون صحة» لنكون أول جامعة تحقق نسبة 119%.

> ما حجم المشروعات الجاري تنفيذها في الجامعة؟

< جاري العمل على قدم وساق في تنفيذ عدد من المشروعات تشمل إنشاء أبنية ومستشفيات ومدرجات جديدة بتكلفة 1٫3 مليار جنيه، فضلاً عن إنشاء 5 أبراج جديدة بالمدن الجامعية، حيث يتم إنشاء 3 مستشفيات جديدة للصدر والكلى والمسالك البولية والنساء والتوليد، بالإضافة إلى مستشفى الجراحات الجديد والتي بلغت تكلفة إنشائها نصف مليار جنيه، ووضع استراتيجية لتطوير الأداء الجامعي وتطوير البنية التحتية الالكترونية ورقمنه الجامعة، وتعميم التصحيح الإلكتروني للامتحانات داخل كليات الجامعة واستحداث جهاز رقابة لجوده التعليم بالكليات.

> ما أوجه الدعم الذي تقدمه جامعة طنطا للطلاب؟

< الطلاب هم حجر الزاوية في العملية التعليمية، ووفقاً لاستراتيجية الجامعة فإننا نسعى إلى تخفيف العبء عن كاهل أولياء الأمور وإتاحة الفرصة للطلاب غير القادرين لإكمال مسيرتهم التعليمية، لذلك تم دعمهم بمبلغ 10 ملايين جنيه خلال العام الحالي، تم تقديمها في صورة مساعدات تكافل اجتماعي لنحو 6200 طالب وطالبة، فضلاً عن علاج 1566 طالبا وطالبة بمختلف كليات الجامعة خلال الأشهر الـ8 الماضية، بما في ذلك إجراء العمليات الجراحية، وشراء الأجهزة التعويضية، والسماعات الطبية لذوي الاحتياجات الخاصة، بالإضافة إلى دعم الطلاب المتميزين في الأنشطة العلمية والثقافية والرياضية والفنية.

> التشخيص عن بُعد ثورة علاجية بالمستشفيات الجامعية.. كيف يستفيد منه المرضى؟

< بادرت مستشفيات الجامعة باستخدام تكنولوجيا التشخيص عن بُعد الذي يتيح للمريض الكشف والتشخيص والعلاج وتقييم العمليات والتدخل فيها بدقة وحرفية كبيرة، حيث تم إدراج المستشفى التعليمي الجديد في المرحلة الأولى ومستشفى الباطنة الجامعي في المرحلة الثانية، وهذا المشروع يستفيد منه المريض في المتابعة الفورية والدقيقة مع أشهر العلماء والأساتذة الكبار المتخصصين بما يحقق علاج ناجح وفي وقت قياسي فضلاً عن الدور التدريبي للأطباء بكليات الطب والمستشفيات الجامعية في إطار المعايير المتعارف عليها دوليا. ويأتي هذا المشروع ضمن البروتوكول الموقع بين وزارة التعليم العالي والصحة والاتصالات والذي يستهدف ربط المستشفيات المدرجة به « اون لاين» .

> ما الجديد في ملف المستشفيات الجامعية؟

< جاري العمل على تجهيز اكبر مركز لأبحاث الكلي، وتخصيص مبنيين لإنشاء مستشفى نساء وتوليد ومستشفى جراحة صدر بالمستشفى التعليمي العالمي الجديد، كما تم افتتاح وحده زراعة النخاع ونجحت في إجراء 21 جراحه زرع نخاع لمرضى كانت حالتهم حرجه، كما تم افتتاح وحدة السكتة الدماغية وسيتم إنشاء أول مركز متخصص لعلاج الإدمان.

أما عن الجديد فلدينا مركز متخصص يقوم بعمل أبحاث في العلاج بالبصمة الجينية وأمراض الدم لخدمة الناحية البحثية بالمستشفى التعليمي.

> أعلنتم عن إنشاء أكاديمية دولية للتقنية.. ما الهدف منها؟

< وافق مجلس الجامعة على إنشاء تلك الأكاديمية، حيث سيتم فيها التعليم بأسلوب غير نمطي يغطي متطلبات سوق العمل، من خلال دمج الميديا الإلكترونية واللغات لتخريج فنيين في 32 تخصصاً.



تعليقات القراء:

أضف تعليقك:

 

   

 

إقرأ ايضا: