آخـــر المواضيــع

Image
سموه في كلمته بمناسبة العشر الأواخر من رمضان: نتطلع بكل الرجاء والأمل لتجاوز التطورات في بيتنا الخليجي سمو ‎الأمير يؤدي صلاة العيد في المسجد الكبير

أدى صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد صلاة عيد الفطر في مسجد الدولة الكبير، وفي معيته سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، والشيخ جابر العبدالله، والشيخ فيصل السعود، وسمو الشيخ ناصر المحمد، وسمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء، ووزير شؤون الديوان الأميري الشيخ ناصر صباح الأحمد، والنائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ محمد الخالد، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ خالد الجراح، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية أنس الصالح، وكبار المسؤولين بالدولة.


إقرأ المزيد...
Image
وجه كلمة للشعب السعودي والأمة الإسلامية بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك خادم الحرمين الشريفين: السعودية منذ عهد الملك عبدالعزيز

سعت لدعم كل جهد يخدم وحدة المسلمين، ولم الشمل العربي والإسلامي وجه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز كلمة إلى شعب السعودية والمسلمين في كل مكان، بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك لعام 1438هـ. وفيما يلي نص الكلمة، التي تشرف بإلقائها وزير الثقافة والإعلام د. عواد بن صالح العواد:


إقرأ المزيد...
Image
بحضور كبار الشيوخ في قصر بيان سمو الأمير استقبل المهنئين بالشهر الفضيل من كبار رجالات الدولة والوزراء

استقبل سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد وأسرة آل صباح الكرام في ديوان أسرة آل صباح بقصر بيان المهنئين بالشهر الفضيل، من كبار رجالات الدولة والمسؤولين، وكبار القادة في الجيش والشرطة والحرس الوطني والإدارة العامة للإطفاء والسلك الديبلوماسي. وقد جسد ذلك روح الأسرة الواحدة في المجتمع الكويتي، الذي جبل على المحبة والإخاء، متمنين أن تعود هذه المناسبة الفضيلة على الجميع بالخير واليمن والبركات.


إقرأ المزيد...
Image
الصحابي الجليل جرير بن عبداللّه البجلي رضي الله عنه يوسف هذه الأمة... السيد، البطل، الفاتح، القائد، العالم

أسلم جرير بن عبداللّه سنة تسع للهجرة، وهي سنة الوفود وأرسله النبي صلى الله عليه وسلم لهدم «ذي الخَلَصة»، وهي من الأصنام بيضاء منقوشة عليها كهيئة التاج، وكانت «بتبَالة» بين مكة واليمن على مسيرة سبع ليال من مكة < قاتل جرير وأتباعه أهل الردة تحت لواء المهاجر بن أمية، فسار من نصر إلى نصر، حتى نزل «صنعاء» < لما ذهب خالد بن الوليد إلى الشام، استصحب معه جريراً، وشهد كافة معارك خالد في طريقه إلى الشام، وفي معركة اليرموك برز اسم جرير


إقرأ المزيد...
Image
الآل والأصحاب الذين نزل فيهم آيات من القرآن الكريم

< سعد بن أبي وقاص سمعت أمه بخبر إسلامه حتى ثارت ثائرتها وامتنعت عن الأكل والشرب، فقال لها: (يا أماه إني على شديد حبي لك لأشد حبا للّه ولرسوله وواللّه لو كان لك ألف نفس فخرجت منك نفساً بعد نفس ما تركت ديني هذا بشيء) < طلحة بن عبيد اللّه رأى رسول اللّه - صلى الله عليه وسلم - في غزوة أُحد والدم يسيل من وجنتيه، فجن جنونه وقفز أمامه يضرب المشركين بيمينه ويساره، وسند الرسول صلى الله عليه وسلم وحمله بعيداً عن الحفرة التي زلت فيها قدمه


إقرأ المزيد...
Image
خلال 39 عاماً من الدعوة «التعريف بالإسلام»: 76 ألف مهتدٍ ومهتدية أسلموا في الكويت من مختلف الجنسيات

أكد مدير عام لجنة التعريف بالإسلام عبدالعزيز الدعيج، أن الكويت أصبحت منظومة مهمة في العمل الدعوي والخيري، حيث كانت الكويت، ومازالت وستبقى بإذن اللّه تعالى، بلد العطاء والمبادرات الخيرية والإنسانية الأولى عربياً، وطموحنا يسعى لبلوغ العالمية. وثمن الدعيج الدور الكويتي الحضاري الخيري والدعوي الرائد، الذي تقوم به في مختلف المجالات، والتي تحض على نشر ثقافة التوعية والتطوع، وخدمة الإنسانية، فكانت الكويت من الدول الأولى عربياً


إقرأ المزيد...
Image
نائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أحمد الريسوني: القدس تظل حية ومتوهجة وحاضرة في الضمير الإسلامي بصفة عامة

< نقصت العناية بقضية القدس، لكن مكانتها في القلوب لم تنقص، ولم تتراجع، والشعوب ما تزال جاهزة لكل دعوة ولكل استنهاض واستنفار في أية مناسبة < نتوجه إلى المسؤولين أولاً، ليفرجوا عن الأمة وقدراتها وطاقاتها، ثم ليقدموا ولو حداً ضئيلاً من مسؤولياتهم ومن إمكاناتهم، لأجل القدس < في المغرب، ورغم الظروف التي أشرت إليها والمتعلقة بما يعيشه العالم العربي في السنوات الأخيرة، لم تنقطع الفعاليات المتعلقة بالقضية الفلسطينية،


إقرأ المزيد...

احتجاجات وتظاهرات أوروبية تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام

Image

احتجاجات وتظاهرات أوروبية تضامناً 

مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام

< محمد الأزرق مدير دائرة العلاقات الدولية في مركز لاجئ: رابطة مشجعي نادي سيلتك تعتبر من أبرز المؤسسات الداعمة لنضال الشعب الفلسطيني وشكلت في الآونة الأخيرة نموذجاً للتضامن الواسع بأكثر من طريقة

< طلاب جامعة مانشستر البريطانية يضربون عن الطعام، تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين بسجون الاحتلال، ويطالبون الجامعة بعدم التمييز ضد الطلبة الناشطين، من أجل العدالة للفلسطينيين

< مؤنس الأبيض: الوقفة في برلين، التي تخللها الإضراب عن الطعام، هي رسالة رمزية لإعلان تضامن أبناء فلسطين والأمة العربية والأصدقاء الألمان؛ مع الأسرى المضربين عن الطعام

يحتجز الإرهابيون الصهاينة المعتدون آلاف المجاهدين الفلسطينيين في سجونهم. مع أن هؤلاء قاموا بأعمال مشروعة في الدفاع عن النفس والوطن ومقاومة الاحتلال والعدوان، وهو عمل مشروع في القانون الدولي وكافة القوانين والأعراف البشرية!

ولا يكتفي الصهاينة بذلك، بل ينكلون بالأسرى، ويمنعونهم كثيراً من حقوقهم الأساسية المشروعة، والتي - أيضاً- يوجبها القانون الدولي واتفاقات جنيف للأسرى، كالزيارات والعلاج والتعليم وغير ذلك، إضافة، إلى أن هنالك بدعة لدى الاحتلال، وهي (الاحتجاز الإداري)، حيث تعتقل من تشاء وتسجنه، بدون أية تهمة، وبدون أن تخبره بتهمته المفترضة - أو أن تسمح بإطلاع محاميه على سبب احتجازه– إن سمحت له بتوكيل محام!

لقد طفح الكيل، حتى أعلن كثير من الأسرى إضراباً عن الطعام، لتلبية مطالبهم المشروعة، وطال إضرابهم حتى تجاوز أسبوعه الرابع، وسط حالة تدهور خطير لأوضاعهم الصحية وتصعيد صهيوني واضح في الإجراءات والعقوبات التعسفية ضدهم، في محاولة فاشلة لثنيهم عن مواصلة اضرابهم ، وقد تدهورت صحة كثير منهم!

وقد قامت تحركات وفعاليات شتى للتضامن معهم في فلسطين ( غزة والضفة)، وفي غيرها، حتى في العالم الغربي، وها نحن نعرض بعض تلك الفعاليات، التي قامت في البلاد الأوروبية من بعض (الإنسانيين الشرفاء)، تضامناً مع أسرى فلسطين:

أعضاء من البرلمان الأوروبي يتضامنون مع الأسرى تحت قبة البرلمان الأوروبي

نظم عدد من أعضاء البرلمان الأوروبي من دول مختلفة، يوم الخميس 27/4/2017، وقفة تضامنية مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.

ورفع النواب لافتات كتب عليها عبارات تضامن مع الأسرى، وجاءت الوقفة بمبادرة من رئيس لجنة العلاقات مع فلسطين نيوكيليس سيايكيوتس من كتلة اليسار.

وكان من بين أبرز المشاركين في الوقفة التضامنية مارتينا اندرسن من ايرلندا الشمالية. كما شارك نواب من: السويد، واليونان، وفرنسا، وإيطاليا، وإسبانيا، وبريطانيا، والنمسا، والدنمارك. والبرتغال يمثلون جميع الكتل البرلمانية.

جمهور نادي سيلتك الإسكتلندي ينظم فعاليات تضامنية مع الأسرى الفلسطينيين

كما نظم نادي سيلتك الاسكتلندي جملة من الأنشطة والفعاليات التضامنية مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام، في إطار تضامن النادي وجمهوره مع الشعب الفلسطيني، ومن خلال التعاون المستمر مع مركز لاجئ للأطفال في مخيم عايدة بمدينة بيت لحم.

وقال محمد الأزرق مدير دائرة العلاقات الدولية في مركز لاجئ، والذي يقيم في إسكتلندا: إن رابطة مشجعي نادي سيلتك تعتبر من أبرز المؤسسات الداعمة لنضال الشعب الفلسطيني وشكلت في الآونة الأخيرة نموذجاً للتضامن الواسع بأكثر من طريقة، من أجل المساعدة في رفع صوت الشعب الفلسطيني، الذي يعيش تحت قهر الاحتلال، حيث يؤكد النادي على دعمه المطلق لحقوق شعبنا، ورفضه لممارسات الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضح الأزرق، أن جمهور النادي قام في الأيام الأخيرة بعدة أنشطة تضامنية على ارض وملاعب مباريات الدوري الإسكتلندي، حيث قاموا برفع الإعلام الفلسطينية، بالإضافة إلى رفع شعارات تدعم الأسرى، وتصور نضالهم الإنساني في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

 

طلاب بريطانيون يضربون عن الطعام تضامناً مع فلسطين

ينظم طلبة في جامعة مانشستر البريطانية إضراباً عن الطعام، تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين بسجون الاحتلال، وللضغط على إدارة جامعتهم لمقاطعة الشركات العاملة بالأراضي المحتلة. كما يطالبون الجامعة بعدم التمييز ضد الطلبة الناشطين، من أجل العدالة للفلسطينيين.

وقرر الطلاب مواصلة إضرابهم حتى تستجيب إدارة الجامعة لمطالبهم، بسحب استثماراتها من شركات يقولون إنها متواطئة مع الاحتلال الإسرائيلي.

وتقول هدى عموري -وهي ناشطة في حركة «بي دي أس» - «اكتشفنا منذ بداية هذه السنة الدراسية، أن جامعتنا استثمرت أكثر من عشرين مليون جنيه إسترليني في شركات تسهل جرائم الحرب الإسرائيلية، ونستهدف بقوة شركة كاتربيلار، التي تصنع الجرافات المصفحة لجيش الاحتلال الصهيوني لاستخدامها في هدم منازل الفلسطينيين». ويرى الطلبة، أن نشاطهم داخل حملة المقاطعة العالمية لإسرائيل، شكل من أشكال النضال ضد ما يصفونه بالانتهاكات الإسرائيلية لحقوق الفلسطينيين.

 

إضراب عن الطعام ببرلين تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين

 شارك العشرات في برلين في وقفة إضراب عن الطعام، تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين والعرب داخل السجون الإسرائيلية، وذلك في ساحة «إلكسندر بلاتز» وسط العاصمة الألمانية برلين، بدعوة من لجنة العمل الوطني الفلسطيني.

ورفع المشاركون في الوقفة، التي انطلقت في العاشرة من صباح السبت 6/5/2017، واستمرت حتى السادسة من ذات اليوم، الأعلام الفلسطينية وشعارات تدعم إضراب الكرامة، الذي يخوضه الأسرى في السجون الإسرائيلية.

وقال مؤنس الأبيض، عضو لجنة العمل الوطني الفلسطيني في برلين: «هذه الوقفة، التي تخللها الإضراب عن الطعام، هي رسالة رمزية لإعلان تضامن أبناء فلسطين والأمة العربية والأصدقاء الألمان؛ مع الأسرى المضربين عن الطعام منذ 17 أبريل2017».

وقالت الناشطة الألمانية أنية ريجين: «أتيت لأشارك في هذه الفعالية تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، ولدينا العديد من اللافتات والشعارات، التي قمنا بتجهيزها بلغات مختلفة، ونرفعها اليوم لنوصل رسالتنا لأكبر عدد من الناس هنا».

وكانت الجاليات والمؤسسات الفلسطينية والعربية في برلين؛ قد أعلنت عن سلسلة فعاليات تضامنية مع الأسرى الفلسطينيين داخل سجون الاحتلال، داعية الجاليات كافة والمتضامنين الأجانب للمشاركة في فعالياتها.

 

فلسطينيو بريطانيا يتوحدون دفاعاً عن الأسرى

كما احتشد عدد كبير من أبناء الجالية الفلسطينية، ومتضامنون أجانب أمام السفارة الإسرائيلية يوم السبت (6/5/2017) في العاصمة البريطانية لندن، للاحتجاج على سوء معاملة الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام، والمطالبة بإطلاق سراحهم دون قيد أو شرط.

وهتف المتظاهرون ضد سياسات الاحتلال الإسرائيلي بحق الأسرى، وطالبوا المجتمع الدولي باعتقال نتنياهو وجنرالات جيش الاحتلال، كمجرمي حرب، بسبب ممارساتهم المخالفة للقوانين الدولية بحق الأسرى الفلسطينيين.

وكانت المظاهرة، قد تمت بدعوة من المنتدى الفلسطيني في بريطانيا وأقليم حركة فتح في بريطانيا واتحاد الجاليات الفلسطينية في أوروبا والاتحاد العام لطلبة فلسطين ومؤسسة أوليف. 

وعلت الهتافات والأهازيج المنادية بزوال الاحتلال، والمطالبة بالحرية للأسرى البواسل خلف قضبان القهر الصهيوني. وقد شارك في التظاهرة ممثلون عن المؤسسات والمنظمات المختلفة، والذين قدموا كلمات، عبرت عن الوقوف إلى جانب الأسرى، والتعهد بنقل صوتهم إلى المجتمع الدولي، وإلى المحافل القانونية والإعلامية المختلفة. 

في هذا السياق، تحدث السفير الفلسطيني مناويل حساسيان، تلاه أديب زيادة عن المنتدى الفلسطيني في بريطانيا، وهيو لانينغ رئيس حملة التضامن مع الشعب الفلسطيني ونائبه كمال حواش. كما تحدث إلى الحشود فؤاد شعث عن الاتحاد العام لطلبة فلسطين في بريطانيا، وممثل عن منظمة » أوقفوا الحرب» وآخرون. 

وفي نهاية التظاهرة، تم الإعلان عن وقفة تضامنية أخرى مماثلة يوم السبت (4/5/2017) في ذات المكان والزمان، حيث تمت دعوة محبي فلسطين والمتضامنين مع الأسرى، للاستمرار في تحمل مسؤولياتهم تجاههم، ونقل معاناتهم إلى الرأي العام العالمي.

يذكر، أن قناة الجزيرة مباشر وغيرها من القنوات ووكالات الأنباء العالمية، قامت بتغطية مباشرة للحدث حتى نهايته، مساعدة في ذلك على نقل رسالة الاعتصام حول العالم.

 

مزيد من الخيبات الصهيونية والمكاسب الفلسطينية

اليونيسكو تؤكد: القدس القديمة مدينة محتلة ولا سيادة إسرائيلية عليها 

صوتت منظمة العلوم والثقافة والتربية «اليونيسكو» التابعة للأمم المتحدة، بأغلبية أكثر من الثلثين لمصلحة قرار، يعتبر القدس مدينة خاضعة للاحتلال «الإسرائيلي». وأكدت أن الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل وقبر راحيل في مدينة بيت لحم للمسلمين ولا يحق للكيان ضمهما، وجاء القرار رغم أن «إسرائيل» عملت بكل ما أوتيت من قوة على إجهاضه.

وصوت أعضاء المجلس التنفيذي لـ «اليونيسكو» في جلسة خاصة ومغلقة بمقر المنظمة في باريس، لمصلحة تأكيد القرارات السابقة للمنظمة، باعتبار «إسرائيل» محتلة للقدس، ورفض سيادة الأخيرة عليها. وجرى تمرير القرار بأغلبية 22 صوتاً، ومعارضة عشرة أصوات، وامتناع أو تغيب الدول المتبقية.

ويؤكد القرار الجوانب التاريخية والتراثية والحضارية، التي تربط القدس المحتلة بمسلميها ومسيحييها، ويؤكد ضرورة إرسال مندوب لليونسكو للتواجد بشكل دائم في المدينة لمراقبة الممارسات التهويدية «الإسرائيلية». وقدمت فلسطين القرار بالتنسيق مع الأردن، وبدعم من الدول العربية، وفق بيان لوزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي.

وقد حصل هذا القرار على أغلبية 22 صوتاً مقابل رفض عشرة. أما القرار الثاني فحصل على 38 صوتاً مقابل صوت واحد معارض، وهو يتعلق بالمؤسسات التربوية والثقافية في الأراضي العربية المحتلة بما فيها الجولان.

ويصادق القرار الصادر على 188 قراراً تم إقرارها مسبقاً في «اليونيسكو»، ضد «إسرائيل»، ومنها عدم أحقية «إسرائيل» في الأماكن المقدسة في القدس، وأن هذه الأماكن تابعة للمسلمين فقط، والمسجد الأقصى مكان خاص بالمسلمين، وليس لليهود أي حق فيه.

ووفقاً لهذه القرارات، سيترتب على ذلك عدم فعالية وقانونية أي قرارات أو إجراءات تقوم بها «إسرائيل» في هذه الأماكن.

جدير بالذكر، أن القرار يستنكر أعمال هيئة الآثار «الإسرائيلية» في القدس، وسيطالب بوضع مراقبين دوليين بالمدينة، لمنع هذه الأعمال والحفريات، التي تقوم بها سلطة الآثار «الإسرائيلية».

ويعيد القرار التأكيد على الهوية العربية والإسلامية الأصيلة للقدس والمقدسات، ويؤكد «بطلان جميع انتهاكات وإجراءات الاحتلال منذ عام 1967 قانونياً ويعتبرها لاغية ويجب إبطالها وإلغاؤها فوراً»، كما يؤكد القرار الجديد على جميع قرارات «اليونيسكو» السابقة، التي نصت في بنودها، على أن «المسجد الأقصى كامل الحرم القدسي الشريف، وأنه مكان عبادة خاص للمسلمين، وأن طريق باب المغاربة وساحة البراق وقف إسلامي خالص وجزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى المبارك، وأن الوضع التاريخي القائم في القدس، هو الوضع القائم قبل احتلال القدس عام 1967».

ويشدد القرار مجدداً على «المطلب العاجل لإيفاد بعثة اليونيسكو للرصد التفاعلي إلى مدينة القدس القديمة وأسوارها». كما يدعو القرار المديرة العامة مجدداً إلى تعيين ممثل دائم لليونسكو، لتقصي الحقائق الميدانية في القدس، ورفع تقارير دورية إلى الـ«يونسكو».

صحف ألمانية: حان أوان رفع الصوت بوجه إسرائيل 

بين الثناء على وزير الخارجية الألماني زاغمار غابرييل وانتقاده، تمحورت تعليقات الافتتاحيات ومقالات الرأي بمعظم الصحف الألمانية، حول إلغاء رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، استقباله للوزير الألماني الزائر لغربي القدس، بعد تمسك الأخير باجتماعه مع منظمتين حقوقيتين إسرائيليتين مناهضتين للاحتلال وسياسة الاستيطان.

وقدمت الصحف الألمانية مقاربتين مختلفتين، لرفض نتنياهو الاجتماع بغابرييل. فاعتبرت إحداها أن وزير الخارجية الألماني الجديد، أنهى بتمسكه لقاء منظمتي «اكسروا الصمت» و«بتسيلم» الإسرائيليتين، سياسة الصوت الخفيض، التي التزمت بها برلين طويلاً أمام نتنياهو. واعتبرت صحف معروفة برصانتها وأخرى بتأييدها المطلق لـ«إسرائيل» أن غابرييل تصرف بلا ديبلوماسية، واستفز مضيفه نتنياهو بإصراره على الاجتماع بالمنظمتين الحقوقيتين.

وتحت عنوان: «نهاية سياسة الصوت الخفيض» كتب مارتن ريه في صحيفة «دير تاغستايتونغ» (تاتس)، أن مسؤولية ألمانيا الخاصة تجاه «إسرائيل» تتضمن الاعتراف بحقها في الوجود، ومساعدتها في الدفاع عن نفسها ضد أي اعتداء خارجي. وشدد الكاتب، على أن هذه المسؤولية الخاصة لا تعني خفض الصوت مثلما فعلت برلين لسنوات طويلة مع حكومة نتنياهو، أو بتكرار حكومة ميركل، التأكيد على أهمية تحريك مفاوضات السلام، بالرغم من معرفتها منذ وقت بعيد بأن هذه المفاوضات قد ماتت. واعتبر ريه، أن الوزير غابرييل، أنهى هذه السياسة بلقائه مع المنظمتين الحقوقيتين، بالرغم من توقعه اعتبار رئيس الحكومة الإسرائيلية أن هذا استفزازا له. وقال: إن ما قام به الوزير مثل إشارة مهمة، لأنها جاءت بعد مرحلة تباعدت فيها إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما عن نتنياهو، بينما تعاملت حكومة ميركل معه كأنه إسحاق رابين!

برلماني أوروبي: وثيقة حماس تساعد في رفع الحصار عن غزة

قال برلماني أوروبي: إن «وثيقة المبادئ»، التي أعلنتها حركة «حماس»، قبل أيام، تساعد في العمل على رفع الحصار عن قطاع غزة، الذي تفرضه إسرائيل منذ 10 سنوات.

وفي حديث للأناضول، أوضح رئيس لجنة العلاقات البرلمانية الأوروبية مع فلسطين، «نيوكليس سيلكيوتيسان»، أن «التغيير في موقف حماس يساعدنا على العمل لرفع الحصار، الذي أدى إلى وضع كارثي على السكان، وعلينا أن ننهي هذا الحصار».

وأضاف البرلماني الأوروبي: إن «وثيقة المبادئ والسياسات العامة»، بمثابة «تحول هام»، ونطمح أن يساعد ذلك على التوصل إلى وحدة وطنية بين الفلسطينيين من ناحية، وبلوغ حل الدولتين المنشود من ناحية ثانية.

كما أعرب، عن إيمانه بأن هذه الخطوة من شأنها «المساعدة في التوصل إلى اتفاق دائم وشامل بينهما، لأن هذا الموقف يتناسق مع موقف منظمة التحرير الفلسطينية».

وأكد البرلماني الأوروبي، أن هذا هو الوقت المناسب للجميع للاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود 1967. كما طالب الاتحاد الأوروبي بالضغط على إسرائيل، لوقف الأنشطة الاستيطانية، والعودة إلى العمل في اتجاه حل الدولتين.

مجلس اللوردات البريطاني يدعو حكومته للاعتراف بدولة فلسطين

في خطوة مفاجئة، تأتي بعد أيام من قرار الحكومة البريطانية، رفض طلب فلسطيني للاعتذار عن «وعد بلفور»، وعدم إحياء ذكراه المئوية، أوصى مجلس «اللوردات» البريطاني، حكومة تيريزا ماي المحافظة بدراسة جادة لإمكانية الاعتراف بالدولة الفلسطينية، بغية تأكيد التزام هذه الحكومة بحل الدولتين.

جاءت هذه الدعوة في تقرير للجنة العلاقات الخارجية في مجلس اللوردات، التي يترأسها اللورد هاول أوف هيلفورد، حول المتغيرات في الشرق الأوسط، وتدعو الحكومة لإعادة رسم سياستها في الشرق الأوسط في ضوء هذه المتغيرات. ويقول التقرير، الذي نشر على الموقع الرسمي للمجلس: «إن الشرق الأوسط تغير، ولا بد للسياسة البريطانية في المنطقة أن تتجاوب مع تلك المتغيرات».

ومن ضمن المقترحات، التي تقدمت بها لجنة العلاقات الخارجية ما يخص الأوضاع في الدول العربية وإيران، والموضوع الفلسطيني. وحول هذا يقول التقرير: «إن ميزان القوى في تحقيق حل الدولتين للصراع الفلسطيني الإسرائيلي، يميل لصالح إسرائيل. وعلى الحكومة الآن، أن تفكر جدياً بالاعتراف بفلسطين كدولة، كأفضل وسيلة، لتبين التزامها وتصميمها، على تحقيق حل الدولتين».

إسرائيل تطرد صحافياً هولندياً انتقد الاحتلال

رفضت الداخلية الإسرائيلية، تمديد اذن العمل الذي يحمله صحافي هولندي، بحجة تغطيته غير «النزيهة» وانتقاداته لسياسة الاحتلال الإسرائيلي، وأن هذا الصحافي عمل في إسرائيل لفترة طويلة دون تصريح ساري المفعول، وفقاً لما كشفه موقع «هآرتس» الإلكتروني.

وحصل موقع «هآرتس» على مراسلات عديدة وجهها مكتب الصحافة الحكومي الإسرائيلي للصحافي، انتقد فيها ما اسماه بـ «تغطيته المعادية والموجهة». وذلك بعد التقارير، التي انتقد فيها الواقع، الذي تعيشه مدينة الخليل تحت الاحتلال وتغريدات عبر موقع «تويتر»، انتقد فيها القانون الإسرائيلي، الذي يمنع نشطاء المقاطعة الدولية من دخول إسرائيل.

 وكشف الموقع الإلكتروني، عن رسالة إلكترونية وصلت الصحافي الهولندي، عن طريق الخطأ خاطب فيها أحد المسؤولين في مكتب الصحافة الحكومي زميله قائلاً: «سوف يسيل عرقهم هنا خسارة على الوقت الضائع، وكل الخيارات ضدهم مطروحة على الطاولة».

ويعمل الصحافي المستهدف «درك فلستر» في رابع صحيفة هولندية، من حيث التوزيع، تدعى «NRC Handelsblad».

ويعمل في إسرائيل كمراسل صحافي منذ عام 2014، ونشر في يناير 2016 مقالاً تحدث فيه عن معاناة مدينة الخليل، والاحتكاك اليومي بين السكان الفلسطينيين والمستوطنين على خلفية «انتفاضة السكاكين».

وكتب في مقالته، التي جلبت عليه حرباً إسرائيلية: في ظل التعاون بين الجيش الإسرائيلي والمستوطنين، يرفض الفلسطينيون تصديق قصة تحييد المخربين، ويؤكدون أن الجيش الإسرائيلي يدس عليهم السكاكين، ويضعها بالقرب من جثث الفلسطينيين لتبرير قتلهم!!



تعليقات القراء:

أضف تعليقك:

 

   

 

إقرأ ايضا: