آخـــر المواضيــع

Image
يعد الأكبر والأول من نوعه في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط وجنوب آسيا إكسبو 2020 دبي.. مظلَّة إماراتية للقضايا العالمية المشتركة

خطوة كبيرة تخطوها الإمارات العربية المتحدة نحو العالم من خلال استضافتها لإكسبو 2020 في دبي، حيث يتوقع أن تجذب هذه التظاهرة العالمية أكثر من 25 مليون زيارة لأشخاص من مختلف الأعمار والجنسيات والثقافات. معرض إكسبو، الذي يقام كل خمس سنوات، وعرف في دوراته السابقة بطابعه الاقتصادي، تسعى الإمارات إلى الخروج به نحو آفاق أرحب من خلال حمل انشغالاتها في التنمية وبناء المستقبل إلى المعرض، والتركيز على القضايا التي تهم المجتمعات الإنسانية. هذا ما أكَّده المدير التنفيذي لمكتب إكسبو نجيب العلي، حين قال: «إنَّ بلاده تسعى من خلال إكسبو 2020 إلى جمع العالم تحت مظلَّة العمل المشترك، خصوصاً في ظل تزامن التحضيرات للمعرض مع إعلان الإمارات 2019 عاماً للتسامح، وهو ما سيجعل من المعرض فرصة لتعزيز هذه القيمة المهمة ونشرها».


إقرأ المزيد...
Image
بحضور ولي العهد والغانم والمبارك والمطاوعة وكبار المسؤولين سمو الأمير شهد تخريج 402 ضابط في أكاديمية سعدالعبدالله

برعاية وحضور سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، احتفلت أكاديمية سعدالعبدالله للعلوم الامنية بتخريج كوكبة من الطلبة الضباط من الدفعة 45 البالغ عددهم 402 ضابط. وشهد حفل التخرج، سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، ورئيس المجلس الأعلى للقضاء ورئيس محكمة التمييز ورئيس المحكمة الدستورية المستشار يوسف المطاوعة، وكبار المسؤولين بالدولة، وجمع غفير من أهالي الطلبة الخريجين والمواطنين.


إقرأ المزيد...
Image
< هدفنا توضيح صورة الإسلام وليس الدعوة بالمعنى التقليدي < بحكم عملي أستاذاً للغة الإيطالية هذا يسر لي العمل في الدعوة وخدمة الإسلام في إيطاليا

< إجادة اللغة وتوافر خلفية ثقافية عن طبيعة الناس الموجهة إليهم هذه الرسالة يوفر الكثير في التواصل معهم، فالهدف الأسمى من خطاب الغرب هو توضيح صورة الإسلام الصحيحة وليس الدعوة بالمعنى التقليدي < افتتح المسجد الكبير والمركز الإسلامي في روما عام1995، وشارك في بنائه جميع الدول العربية، ولكن الحصة الأكبر كانت للسعودية، على أن تكون الإمامة للأزهر < المسجد الكبير يعد قوة ناعمة كبيرة لمصر وللمسلمين في أوروبا، ويقدم العديد من الخدمات الثقافية والاجتماعية


إقرأ المزيد...
Image
يا رسولَ اللّهِ أدركنا فحالُنا بئيسٌ وَواقعُنا تعيسٌ

< ليس مثلك يا رسول اللّه أحدٌ من الخلق، فأنت سيد الأولين والآخرين، وخاتم الأنبياء والمرسلين، والمبعوث رحمةً للعالمين، والشاهد على العباد يوم الدين، سادن البيت الحرام، وآمر الحوض الأكبر، وصاحب الكوثر، أول من ينشق عليه قبره، ويبعث من موته < انت يا رسول اللّه، الرسول الأكرم والنبي الأشرف، صليت بالأنبياء والمرسلين في الأقصى إماماً، وتجاوزت الأمين جبريل إلى سدرة المنتهى قدراً ومقاماً، وتشرفت برب العزة إذ خاطبك، فكنت صاحب الحظوة والمكانة والدرجة العالية الرفيعة، التي لا يحلم بمثلها ملكٌ مقربٌ ولا نبيٌ مرسل < بأبي أنت وأمي يا رسول اللّه وحبيبه، وصفيه من خلقه وخليله، ما أحوجنا إليك، وما أشد حاجتنا إلى سنتك، وما أعظم حنيننا إلى نهجك، وما أسمى أمانينا معك، وما أجمل أيامنا وأفضل زماننا بصحبتك، وما أسوأ حالنا بدونك، وما أشقانا من غيرك


إقرأ المزيد...
Image
بحضور ولي العهد والغانم والمبارك وكبار الشيوخ والمسؤولين وقيادات وزارة الصحة صاحب السمو أمير البلاد افتتح مستشفى جابر الأحمد.. صرح عالمي بحجمه واختصاصاته

< تبلغ المساحة الإجمالية للبناء 725 ألف متر وتبلغ السعة السريرية له 1168 سريراً، ويحتوي على 36 غرفة عمليات ومركز للإسعاف ومهابط لطائرات الهيليكوبتر تحت رعاية وحضور صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، أقيم حفل افتتاح مستشفى جابر الأحمد. وشهد الحفل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك وكبار المسؤولين بالدولة. وبدأ الحفل بالنشيد الوطني ثم تلاوة آيات من الذكر الحكيم بعدها تفضل صاحب السمو بتدشين افتتاح المستشفى. وألقى وزير الصحة الشيخ د. باسل الصباح كلمة أمام صاحب السمو والحضور، قال فيها:


إقرأ المزيد...
Image
في حفل حضره سمو ولي العهد ورئيس مجلس الأمة وكبار الشيوخ والشخصيات وقيادات الدولة سمو الأمير كرّم الفائزين بجائزة سالم العلي للمعلوماتية 2018

تحت رعاية وحضور صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، أقيم حفل تكريم الفائزين في الدورة الثامنة عشرة بجائزة سمو رئيس الحرس الوطني الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية. وشهد الحفل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك وكبار المسؤولين بالدولة. وقد ألقت رئيس مجلس أمناء الجائزة الشيخة عايدة سالم العلي، كلمة.. قالت فيها بعد الترحيب بصاحب السمو الأمير والضيوف: نحن في عالم واحد متواصل، وحدته الاتصالات ومكنته التقنيات، وطورته الابتكارات وفي زمن المجتمعات الذكية المتكئة على الأفكار المتدفقة والمهارات المتجددة تبرز أهمية إدارة التحول الرقمي والتفاعل المعرفي. وجائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية، عايشت هذا العالم فعملت بطموح عال على طرح مبادرات تسهم في تكوين دوائر اقتصادية متقدمة وتهيئ للدخول في الصناعات الرقمية داعمة الأعمال الريادية والإبداعات الشبابية تلبية لرؤية حضرة صاحب السمو في جعل الكويت مركزاً إقليمياً متقدماً مالياً وتجارياً وتقنياً. حضرة صاحب السمو،،،


إقرأ المزيد...
Image
في كلمته خلال افتتاح دور الانعقاد الثالث للفصل التشریعي الـ15 لمجلس الأمة سمو أمير البلاد يدعو إلى الحرص على النظام الديمقراطي وصيانته من التعسف في ممارسته

< أثمّن بكل التقدير الجهد الصادق الذي يقوم به الأخ مرزوق الغانم بالعمل مع الحكومة لتقريب وجهات النظر < لم ولن يكون بالكويت سجين سياسي واحد ولم يسجن أو يحاسب أحد دون محاكمة عادل دعا صاحب السمو أمیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح، إلى الحرص على النظام الدیمقراطي والدفاع عنه، وصیانته من كل تجاوز على قیمه أو تعسف في ممارسته. وأكد سمو أمیر البلاد، في كلمته خلال افتتاح دور الانعقاد الثالث للفصل التشریعي الـ15 لمجلس الأمة، إیمانه بالدیمقراطیة فكراً ونهجاً وممارسة.


إقرأ المزيد...

نصيحـة لله خـالصة

Image



مهمة الأمة المسلمة الواحدة، هي حمل رسالة الله كما أنزلت على محمد [، وتبليغها إلى الناس كافّة، وتعهّدهم عليها لتظل كلمة الله هي العليا

الدعوة الإسلامية يجب أن تكون دعوة واحدة تقوم بتبليغ رسالة الله إلى الناس كافة

الإسلام ليس صناعة بشرية، إنما هو الحق الثابت على مر الأزمان حتى تقوم الساعة، إنه النور الهادي ليضيء ظلمات الجهالة!

الكثير من قواعد الإسلام اختفت، وأن قواعد العلمانية والحداثة وأمثالها تمتد وتنتشر، وأن جبهة أعداء الله يلتقون على حرب الإسلام

إن الإسلام ليس مجرّد شعائر يؤديها المسلم، ثم يغفو ويترك الميدان لأعداء الله. إن الإسلام نهج حياة متكامل، نهج مترابط شديد الترابط. إنه تكاليف ربّانية نصّت عليها الآيات الكريمة والأحاديث الشريفة لتنهض كلها على أساس متين، كما يقوم البناء على أساسه. فأساس بناء الإسلام هي الشعائر، عليها تقوم التكاليف الربانية المتماسكة، ليظلّ المسلمون بها أعزاء أقوياء يحملون رسالة ربانيّة تمثل أمانة وعهداً وبيعة وخلافة، يبلغونها للناس كافة ويتعهدونهم عليها، لينقذوهم من نار جهنم لو ماتوا على الكفر والضلال.
إن مهمة الأمة المسلمة الواحدة، هي حمل رسالة الله كما أنزلت على محمد [، وتبليغها إلى الناس كافّة، وتعهّدهم عليها لتظل كلمة الله هي العليا، ودينه هو الأعلى، وشرعه هو السائد. إنها مسؤولية كل مسلم قادر، ومسؤولية الأمة كلها.
إننا نعود ونؤكد ما ذكرناه في كتبنا كلها، من أن الأفكار التي أخذت تنتشر بين المسلمين، وأخذ كثير من المسلمين يتبعونها منحرفين بها عن دين الله الحق، إِنما هي فتنة وضلالة، وباب هلاك وضياع، سواء في ذلك العلمانية والحداثة والديمقراطية والعولمة وأمثال ذلك.
إن هذه الأفكار والمبادئ كلها صناعة بشرية، تقوم على الوهم والظن، وتبتعد عن الحق الذي قامت عليه السموات والأرض، فليبدلوا فيها وليغيروا كما يشاءون.
أما الإسلام، فإنه ليس صناعة بشرية، ولا هو يقوم على الظن والوهم. إنه الحق كل الحق نزل به الوحي الأمين على خاتم الأنبياء والمرسلين محمد [، تناوله رسول بعد رسول، حتى ختموا بالنبي الخاتم محمد [. إنه وحي من عند الله وليس صناعة بشرية. إنه الحق الثابت على مر الأزمان حتى تقوم الساعة، إنه النور الهادي ليضيء ظلمات الجهالة!
إن هذه الأفكار، التي يسوقها العالم الغربي الديمقراطي العلماني النصراني الصهيوني الحداثي فتنة كبيرة، لا تحمل إلا الزخرف الكاذب، ولا تحمل شيئاً من الحق.
كما أننا لا نعتـرض على منحى أية جماعة إسلامية رفعت شعار الكتاب والسنّة. ولا نغمض عيننا عن تاريخ أية جماعة إسلامية وما قدّمته في سبيل الله من بذل وعطاء ودعوة. وحسابنا جميعاً عند الله، نتوب إليه ونستغفره ونستعينه ونسأله السداد والرشاد في الأمر كله، والعزيمة والثبات على الحق والمضي على الدرب.
ولكننا نعترض على الفرقة والتمزق الواضِحَيْن بين المسلمين، خلافاً لما أمر الله ودعا إِليه. لا شك أن الخلاف بين المؤمنين قد يقع، ولكننا لا نسوّغ كلَّ خلاف. ولقد كتبتُ عن الاختلاف والفرقة والتمزق الواقع بين المسلمين، بعد أن طُفت في الأرض من المغرب إلى شمال أفريقيا إلى أوروبا، فرنسـا، انجلترا، ألمانيا، والسويد، وتركيا، وباكستان، والهند، وعرفـت بعضاً من الجماعات الإسلامية وواقعها في مختلف هذه الأقطار.
وأوجز رؤيتي وما كتبته حول ذلك، هو أن الخلاف جائز إذا لم يولّد فُرْقة وتمزّقاً بين المسلمين.
وإذا كان للخلاف فقه، فإن للقاء فقهاً أيضاً. ونحن اليوم في وضع سيّئ من الهوان والإذلال والضعف، مما يغضب الله سبحانه وتعالى، ومما يخالف حكم الآيات وصريح الأحاديث الشريفة، فهل يمكن أن نبحث عن فقه «اللقاء»؟!
ولو نظرنا إلى واقع المسلمين اليوم بعامة، لوجدنا أن رقعة الخلاف واسعة والتمزق متسع، وأن أسساً في دين الله غابت عن واقع المسلمين: أين أخوة الإيمان التي أمر الله بها؟!، وأخوة الإسلام؟؟، أين الأمة المسلمة الواحدة التي اختارها الله لتكون خير أمة أخرجت للناس؟!. وقس على ذلك تجد أن كثيراً من قواعد الإسلام اختفت، وأن قواعد العلمانية والحداثة وأمثالها تمتد وتنتشر، وأن جبهة أعداء الله يلتقون على حرب الإسلام، بالرغم مما بينهم من خلاف على نهب الثروات والظلم في الأرض والعدوان. إنهم يلتقون لقاء جاداً على نشر الفساد في الأرض: من خمر وفاحشة وانحلال وغير ذلك مما نراه ممتدّاً، وعلى حرب الإسلام من خلال ذلك، ومن خلال وسائل أخرى!
إننا لا نصارع أية دعوة إسلامية ولا أي جماعة أو حزب، ولكننا ندعو الجميـع إلى وجوب اللقاء في صفٍّ واحد يحمل دعوة الله في الأرض دعوة واحدة. وفي داخل الصف الواحد والأمة الواحدة قد يقع خلاف مباح.
فالله واحد، والدين واحد، والأمة المسلمة واحدة، فيجبُ أن تكون الدعوة الإسلامية في الأرض كلها دعوة واحدة في أهدافها ومناهجها كما كانت أيام محمد [.
وإني أعجب كيف تكون العلوم الدنيوية من طبّ وهندسة واحدة في الأرض كلها، هي صناعة بشرية، وأن دين الله الواحد المنزَّل من عند الله، الثابت في الكتاب والسنة واللغة العربية، تفرّق الناس به شيعاً وأحزاباً.
ولذلك نرى، أن الدعوة الإسلامية يجب أن تكون دعوة واحدة تقوم بتبليغ رسالة الله إلى الناس كافة كما أُنزِلتْ على رسول الله؟ تبليغاً منهجيّاً، وتعهدهم عليها تعهداً منهجيّاً، حتى تكون كلمة الله هي العليا في الأرض.
فأساس التبليغ الواجب هو تبليغ كتاب الله وسنّة رسوله? كما جاءا باللغة العربية، وكما بلّغ الرسول؟، وكما بلّغ الصحابة رضي الله عنهم، والتابعون ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين. والآيات صريحة محكمة في ذلك، والأحاديث الشريفة جليّة قوية بذلك.
لا بد أن يسمع الناس من الدعاة ديناً واحداً جاء من عند الله. إنها الأمانة التي وضعها الله في عنق المسلمين والأمة المسلمة.
{يا أيها الرسول بلّغ ما أُنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس إن الله لا يهدي القوم الكافرين} (المائدة:67).
وعن ابن عمرو رضي الله عنه عن الرسول؟ قال:
 (بلّغوا عني ولو آيـة... ) (أخرجه أحمد والبخاري والترمذي).
وآيات وأحاديث كثيرة حول هذا الموضوع.
إننا لا ننافس أحداً على قيادة ولا زعامة ولا أَيَّة مصالح دنيوية. ولكننا ندعو أنفسنا وندعوكم وندعو الجميع إلى: «لقاء المؤمنين» نهجاً ومناهج وأهدافاً ونظرية عامة، ثم ننطلق لندعو آخرين حتى يلتئم صف المؤمنين صفاً واحداً كالبنيان المرصوص بإذن الله.
وإذا كنّا ندعو إلى: «لقاء المؤمنين»، فإننا لا ندعو إلى لقاء شكلي إداري يجتمع فيه ممثلون من هنا وهناك، كـلاّ! إننا ندعو إلى لقاء منهجي إيمانيّ يقوم على نهج مدروس وخطة عملية تنبـع من أسس الإيمان والتوحيد، ومن منهاج الله، ومن مدرسة النبوّة الخاتمة، ومن وعي الواقع من خلال منهاج الله، ليكون اللقاء على أساس متين، لقاء قلوب وعزائم، وعلى نهجٍ محدد وخطة واضحة.
هذه نصيحة لله خالصة أبعثها، عسى الله أن يشرح صدورنا إلى تعاون حقٍّ كريم يرضي الله سبحانه وتعالى. وجزاكم الله خيراً.
واسلمـوا،،،
 



تعليقات القراء:

أضف تعليقك:

 

   

 

إقرأ ايضا: